في التوجه الجمالي لمركز الفنون الدرامية و الركحية بمدنين: يقوم مشروعنا الفني على خلق خصوصية و اختلاف إثراء المشهد المسرحي في تونس و يتأسس على استنطاق جماليات غير سائدة . سنحاول أن نجعل من المركز فضاء للالتقاء الفني بإنفتاحه على كل الفنون و توجهه لكل الفئات و استقطابه لكل المواهب و مراهنته على الجيل الجديد من المسرحيين. سنسعى لخلق تقاليد مسرحية بنشاط غير موسمي يستند إلى ذائقة فنية راقية تؤسس لثقافة حقيقية تنشد التميز و الإختلاف. سنركز على تكوين كفاءات مسرحية في مختلف مفردات العرض المسرحي سنهدف الىانتاجات راقية تتميز بالاضافة و الاختلاف و القطع مع السائد. سنفتحالمجال للكفاءات الشابة باعطائهم فرص للابداع و الانتاج. سنهتم بالنشر و التوثيق و البحث ويتشكل ذلك في: الإنتاج: إعطاء الفرصة لكل المشاريع المبتكرة الساعية إلى مسرح آخر يستند إلى وعي معرفي. التكوين: تنظيم دورات تكوينية جدية تؤطرها كفاءات مختصة. التوزيع:السعي للتواصل مع كل الفئات بهدف خلق تقاليد مسرحية. الإبداع و التكوين المستمر و يقوم على: المختبر المسرحي: مفتوح لكل المبدعين (هواة ومحترفون) يقع فيها انجازعروض قياسية مبتكرة و تجريبية. ورشة السنما : انجاز مكتبة سمعية بصرية – عروض مسرحية بالفيديو – انجاز أشرطة. المجلس المسرحي: بحث و دراسة قضايا مسرحية و نشرها. الخطوة الأولى: موجهة الى الاطفال
البث المباشر

فعاليات المركز

9 اوت
رايونو سيتي بمهرجان قرطاج بفضاء مدارات

أحدث المقاطع